أستاذ مشارك في الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا

Email: nikman@iium.edu.my
الاتحاد العالمي للمدارس العربية الإسلامية الدولية وإنجازاته

 أولا- تعريف الاتحاد

الاتحاد العالمي للمدارس العربية الإسلامية الدولية منظمة عالمية تمثل المدارس التي تتولى نشر الثقافة العربية والإسلامية، والتي تنضم لهذا الاتحاد لتنمية التعاون فيما بينها على أداء رسالتها في نشر ثقافة الإسلام وعلومه، وتيسير أسباب تعلم اللغة العربية في جميع أنحاء العالم سواء في المنطقة العربية أو الأسيوية أو الأفريقية أو الأوربية والأمريكية.1 وهي هيئة إسلامية عالمية غير حكومية تحت إشراف ورعاية منظمة المؤتمر الإسلامي،2 ومسجلة بمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) تحت فئة (ج)، ومعترف بها كإحدى مجموعات الوحدات المتبادلة مع اليونسكو طبقا للفقرة 2/2 من أحكام اليونسكو المرتبطة بعمليات المنظمة العالمية.3

وقد يلحق بتعريف الاتحاد أن نعرف المدرسة العربية الإسلامية الدولية كما ورد في القانون الأساسي للاتحاد الذي وافق عليه الأعضاء المؤسسون حيث كان التعريف على النحو التالي:

"يقصد بالمدرسة العربية الإسلامية الدولية في هذا النظام كل معهد أو مؤسسة ثقافية أو تعليمية تتوفر فيها الخصائص الآتية :

(أ) أن تكون مؤسسة خاصة من حيث الإدارة والتوجيه .

(ب) أن يقبل فيها التلاميذ المسلمون دون تمييز بسبب الجنسية أو الموطن .

(ج) أن يكون تعليم اللغة العربية مادة أساسية في مناهجها .

(د) أن تجعل المبادئ الإسلامية أساس التربية والثقافة وأن تهيئ بيئة إسلامية من حيث العقيدة والخلق والسلوك .

(هـ) أن تعد التلاميذ للحصول على شهادة معترف بها ، وأن تزودهم بمواد الدراسة التي تهيئهم لمواصلة دراستهم في الجامعات والمعاهد العليا المعترف بها في داخل العالم الإسلامى وخارجه."[4]

 

ثانيا- نشأة الاتحاد

أنشئ الاتحاد بمقتضى قرار بتاريخ 26 ربيع الأول 1396 هـ الموافق 26 من مارس (آذار) 1976م أصدره المؤتمر التأسيسي للاتحاد الذي عقد في الرياض في مقر الندوة العالمية للشباب الإسلامي بدعوة من مؤسسة الإيمان للتربية والتعليم والثقافة الإسلامية بالمملكة العربية السعودية  (وهى الهيئة المشرفة على مدارس المنارات بالمملكة).5 وقد شارك في المؤتمر التأسيسي وفود من المدارس الإسلامية العربية في كل من السعودية ومصر والأردن ولبنان والكويت وماليزيا والمغرب والمملكة المتحدة  وأميركا الشمالية وغيرها.6                                           

وكان المقر الرئيس لدى التأسيس بمدينة الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية ثم انتقل لاحقا إلى القاهرة حوالي عام1990م.7 وقد حظي الاتحاد بعد تأسيسه مباشرة بدعم واعتراف  من منظمة المؤتمر الاسلامي حيث صدر القرار رقم 17/7-أق الذي نص على ما يلي:


"إن مؤتمر وزراء الخارجية الإسلامي السابع المنعقد باستامبول خلال الفترة من 13-16 جماد الأول سنة 1396هـ الموافق 12-15 مايو سنة 1976م وقد أحاط علما بإنشاء الاتحاد العالمي للمدارس العربية والإسلامية برعاية وتشجيع المملكة العربية السعودية. واتباعا لسياسته المقررة منذ الدورة السادسة له في جدة في تشجيع نشر اللغة العربية والدراسات الإسلامية في العالم الإسلامي، وبين الجاليات الإسلامية في العالم، يوصي بأن تقدم لهذا الاتحاد كافة التسهيلات والخبرات والدعم الأدبي والتربوي، بما يعينه على تحقيق أهدافه، وعلى مد نشاطاته إلى أوسع نطاق ممكن داخل العالم الإسلامي وخارجه."8


وقد بقى الاتحاد محل رعاية وتقدير من قبل منظمة المؤتمر الاسلامى إلى اليوم وهو ما يظهر من القرارات المتلاحقة الصادرة عن المنظمة لدعم أنشطة الاتحاد ومشروعاته.9

 

ثالثا- أهداف الاتحاد

وفقا لما ورد بالكتيب التعريفي للاتحاد، والذي تناول فكرة الاتحاد ومبررات قيامه وإطار عمله تبلورت الأهداف الأساسية  للاتحاد في الأمور  الآتية:

أ- تشجيع ورعاية المعاهد الإسلامية التربوية والتعليمية والثقافية ذات الطابع الدولي، سواء كانت في داخل العالم الإسلامي أو خارجه.

ب- إنشاء مدارس أو معاهد دولية بالتعاون مع الجمعيات أو المؤسسات الإسلامية التي ترغب في ذلك.

ج- تزويد هذه المعاهد والمؤسسات بالخطط والدراسـات والخبرات الفنية والإدارية والمساعدات المالية اللازمة لضمان نجاح المدارس والمؤسسات الثقافية الإسلامية ذات الطابع الدولي وضمان تفوقها.

د- توحيد المناهج الدراسية الأساسية في المدارس المشتركة بالاتحاد.

 

رابعا- من إنجازات الاتحاد :

   4-1) إقامة العديد من دورات تدريب معلمي اللغة العربية في مختلف الدول الإسلامية ووسط مناطق الاقليات المسلمة فقد أقيمت على سبيل المثال دورتان في جامبيا، وثلاث في نيجريا،  وثلاث في الفلبين،  وأكثر من عشرين دورة في باكستان للمعلمين الافغان، ودورات أخرى في السنغال والخرطوم والرياض وآسيا الوسطى وغيرها. وقد لقيت هذه الدورات التشجيع من منظمة المؤتمر الإسلامى كما نتبين من قراراته في دورات انعقاد متلاحقة كما عبرت عن ذلك قرارات متنوعة صادرة عن المنظمة. ومن ذلك ما ورد في القرارات التالية :

 "دعم إقامة دورات تدريب لمعلمي اللغة العربية والثقافة الإسلامية في كل من آسيا وأفريقيا".

"يوصي باستمرار دعم إقامة دورات تدريب لمعلمي اللغة العربية والثقافة الإسلامية في كل من آسيا وإفريقيا وآسيا الوسطى ودول البلقان".

  4-2)  إعداد الكتب المنهجية في اللغة العربية والعلوم الإسلامية وإمداد المدارس الإسلامية الدولية بها لسد العجز الملموس في هذا الصدد . ومن هذه  الكتب كتاب اللغة العربية للناشئين وسلسلة الرياض القرآنية وغيرهما  .

  4-3)  إنشاء المدارس الإسلامية الدولية أو المساهمة في إنشائها بتقديم الخبرات الفنية أو الدعم المالي اذا تيسر ومن المدارس التي أنشأها الاتحاد أو ساعد في أنشائها مدارس المنارات بالسعودية والقاهرة،  وكلية المنارات باستراليا، والمدرسة الإسلامية الدولية بكوالا لمبور وغيرها.

 4-4) إنشاء المركز التعليمى الإسلامى وسط مخيمات اللاجئين الأفغان خلال سنوات الجهاد والهجرة بعد الغزو الشيوعى، وقد قام المركز بعشرات الدورات التدريبية للمعلمين كما أشرف على مشروع رائد بعيد المدى وهو تأليف الكتب الدراسية في مختلف التخصصات للمدارس الافغانية وإمداد المدارس بها بلا مقابل. وقد حظى هذا المشروع بدعم واسع من منظمة المؤتمر الإسلامي، وكان له أثره البالغ في المجتمع الأفغانى  آنذاك.

4-5) تقديم المنح الدراسية لإعداد مدرسي اللغة العربية بالجامعات الإسلامية المختلفة  من بين أبناء الشعوب الإسلامية المقهورة في الدول التي يمثلون بها أقلية خصوصا.

4-6) إعداد مشروع مجلس الامتحانات سعيا للتوحيد القياسي للشهادة التي يحصل عليها الطالب المتخرج من تلك المدارس الإسلامية والسعي لتنفيذه بالتعاون مع إحدى الجامعات الإسلامية المعتمدة حول العالم  وفي ذلك جاءت قرارات المنظمة :

"...إنشاء مجلس للإشراف على امتحانات المدارس العربية الإسلامية الأهلية تكون مهمته تطوير مناهجها وتوحيد الشهادات التي تمنحها تسهيلا لمهمة الجامعات المختلفة في الاعتراف بها".

"يؤكد ضرورة دعم المجلس العالمي لامتحانات المدارس الإسلامية الذي أسسه الاتحاد بالمشاركة مع رابطة الجامعات الإسلامية والذي يهدف إلى وضع امتحانات المدارس الإسلامية الأهلية تحت إشراف جامعات إسلامية معروفة".

"يوصي بدعم مشروع مجلس امتحانات المدارس العربية الإسلامية الذي أسسه الاتحاد بالمشاركة مع رابطة الجامعات الإسلامية، ورابطة العالم الإسلامي والذي يهدف إلى وضع امتحانات المدارس الإسلامية الأهلية تحت إشراف جامعات إسلامية معروفة وتفعيل هذا المجلس وإنشاء فروع إقليمية له."

4-7) القيام بالعديد من الدراسات التربوية للارتقاء بجوانب العملية التعليمية بالمدارس العربية الإسلامية الدولية ، وتقديم المشورة للحكومات حول ما يكتنف تلك المدارس من مشكلات وما يتطلبه أمر الارتقاء بها .

 



1 النظام الأساسي للاتحاد العالمي للمدارس العربية الإسلامية الدولية، ص7.

2حطاب سمو الامير محمد الفيصل رئيس الاتخاد المؤرخ في 24/6/1404 ه المنوافق 26/2/1984 موجه إلى الدكتور مصطفي كمال حلمي نائب رئيس الوزراء ووزير التعليم والبحث العلمى بجمهورية مصر الغربية .

3 شهادة إلى من يهمه الأمر صادرة عن السكرتير العام للجنة القومية لليونسكو بالفلبين بتاريخ 15 اكتوبر 1984.

4 النظام الأساسي، ص38.

5 المرجع السابق ص 11  و مريم بنت صالح الغامدى، الجهود التربوية للاتحاد العالمي للمدارس العربية الإسلامية الدولية في الدول غير الناطقة بالعربية، رسالة ماجيستير غير منشورة جامعة الملك عبد العزيز ، ص182.

6 المرجع السابق ص45-47 (توقيعات الخضور بالهيئة التأسيسية ).

7 خطاب المستشار عبد الحميد طبق المشرف على قسم رعاية المصالح بالنيابة بتاريخ 18/1/1405 ردا على خطاب رئيس الاتحاد المؤرخ في 24/6/1404 الموافق 26/2/1948 وخطاب دكتور أحمد فتحى سرور وزير التعليم المصرى الموجه إلى سمو الأمير محمد الفيصل رئيس الاتحاد المؤرخ 30/8/1990.

8 مؤتمر وزراء الخارجية للدول الإسلامية السابع المنعقد في تركيا مايو 1976، ص 10.

9 مؤتمر وزراء الخارجية المنعقد في كراتشي باك


تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز